مدخل إلى فهم الظاهرة الدينية من منظور تاريخ الأديان

تحميل الملف: مدخل إلى فهم الظاهرة الدينية من منظور تاريخ الأديان

لم يعد من الممكن، بل ولا المجدي اختزال الظاهرة الدينية إلى مجرد نظام عقدي، ومجموعة مفاهيم وتصورات، ورؤى وأفكار، وجملة طقوس وشعائر، بل إنما ينبغي تلمس أبعادها باعتبارها تعبيراً عن اختبار الشأن المقدس، ذاك الذي أمكن من خلاله للوعي البشري، وعلى مرِّ الزمن أن يضفي على دوافع الإنسان واختياراته المغزى والدلالة والعبرة، وأن يتعاطى مع الأشياء والوقائع التي تظهر وتختفي، وتبرز ثم تزول، باعتبارها أموراً ذات قيمة، ووقائع تتمتع بدرجة كبيرة من الغنى والدلالة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.