النزعة الإيمانية في الفلسفة الغربية المعاصرة

النزعة الإيمانية في الفلسفة الغربية

يقدّم الكاتب من خلال هذا النص كيفية معالجة فلاسفة الغرب لموضوعة الإيمان، وهو قد أخذ الفيلسوفين كريكغارد وفيتغنشتاين كأمثلة من تلك البيئة الثقافية واختيار الكاتب لم يكن عشوائياً إذ إن أحدهما قد عرف بإيمانه وتأسيسه للوجودية بينما الآخر عرف بنزعته اللادينية ومساهمته في تأسيس الوضعية المنطقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.