قاعدة الإسلام والإيمان والإيقان

قاعدة الايمان والاسلام والايقان

يعتبر السيد حيدر آملي واحدًا من الشخصيات العرفانية في القرن الثامن الهجري وما تلاه، حيث تميّز بغزارة إنتاجه وعمق أفكاره سيما في مجال العرفان النظري، وقد عاش السيد حيدر آملي في عصر تميّز عرفاؤه بالانشداد إلى باطن الشريعة والانخلاع عن ظواهرها، فسلك سبيلًا وسطًا، جمع فيه بين الشريعة والطريقة والحقيقة، جمعًا لم يغلِّب فيه “الخرقة” على “الإجازة”، وأتيح له نضوجٌ معرفيٌّ كان عونًا له على الإحاطة بأبعاد الشريعة المتعدّدة، ومن ثم المزج بينها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.