السلوك عند السهروردي بين الرؤية والهدف “العمل والعجب” نموذجًا

تحميل البحث: السلوك عند السهروردي بين الرؤية والهدف- محمود نون

يعد السهروردي فيلسوف الإشراق والمؤسّس لهذه المدرسة في الحياة العقلية عند المسلمين. وحكمة الإشراق ليست سوى التجلي، وهي مذهب للفكر وطريقة للسلوك، ومذهب وسط بين التصوف وأذواقه والفلسفة ونظرياتها.

يركّز البحث التالي على موضوع “العمل والعجب” في فلسفة الإشراق طبقاً لما جاء في مصنّفه “رسالة الأسئلة والأجوبة” نظراً لأهمية هذا الموضوع وخطورته في تربية النفس وتخليصها من الشوائب المظلمة، على طريقة الإشراقيين من جهة، وما يتطلبه من سلوك، وما يؤدي إليه من نتائج في إطار السمو الإنساني، من جهة ثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.